مشرعون جمهوريون يعثرون على “أكياس جثث” أمام عتبات منازلهم


 

واشنطن-“القدس العربي”:

عثر مشرعون جمهوريون من مجلس الشيوخ الأمريكي على العشرات من “أكياس جثث الموتى” أمام عتبات منازلهم، الثلاثاء، من قبل المئات من المتظاهرين الغاضبين بسبب جمود المفاوضات في الكونغرس حول مساعدات فيروس كورونا.

وقام النشطاء بنقل أكياس الجثث السوداء الفارغة من مؤخرة شاحنة مستأجرة إلى منازل السيناتور الجمهوري ميتش ماكونيل والسيناتورة سوزان كولينز إضافة إلى جيمس إنهوف وليندسي غراهام.

وقالت مجموعة تدعى “سبايس إن اكشن” في منشور على تويتر :” توفي ما يزيد عن 270 ألف من كورونا، والسيناتور ميتش ماكونيل ما زال يمنع التصويت على مساعدات كورونا”.

وأضاف المنشور أن ” يد ماكونيل ملطخة بالدماء، وفي هذا الصباح، جلبنا أكياس الجثث إلى عتبة منزله”.

وتم لصق علامات بيضاء على العديد من الأكياس، وقد كُتب عليها” ترامب كوفيد الموت”، في إشارة إلى وفاة عشرات الآلاف من الأمريكيين بسبب كورونا تحت ظل ولاية ترامب.

وجاء هذا العرض الدرامي في يوم بارد وممطر في العاصمة الأمريكية واشنطن، وفي نفس اليوم الذي أعلن فيه العديد من المشرعين عن اتفاق بين الحزبين الجمهوري والديمقراطي حول حزمة مساعدات بقيمة 908 مليار دولار لدرء إغلاق اقتصادي آخر مع ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا.

0/Post a Comment/Comments