حادثة سير مميتة بالمدخل الشمالي لمدينة الطنطان

 



وقعت حادثة سير مميتة بعد منتصف ليلة السبت 7 نونبر 2020  بالمدخل الشمالي لمدينة الطنطان بالقرب من محطة الوقود ، بعد اصطدام بين حافلة لنقل الركاب كانت في اتجاها إلى مدينة كليميم  ودراجة نارية كان على متنها شابين.

الحادث الخطير توفي على إثره احد الشابين بعد إصابته  على مستوى الرأس ،في حين اصيب الشاب الثاني بكسر على مستوى العمود الفقري وكذا الرجل.

وفور  علمها بالحادث انتقلت عناصر الوقاية المدنية والامن الوطني والسلطات إلى مكان الحادثة.

فرغم الحملات والمجهودات التي بدلتها المصالح المختصة في الأشهر السابقة من أجل وضع حد للتسيب الذي تعرفه الدراجة النارية بالمدينة، الا ان مسلسل الحوادث بالإقليم تظل تتسيده حوادث الدراجات النارية و اصبحت من الحوادث المتكررة وشبه اليومية بسبب الاستيراد غير المقنن وقيادتها دون ضوابط، فضلا عن  كون اغلب سائقي تلك الدرجات من اليافعين عمراً ولا يحملون إجازات قيادة تؤهلهم لقيادة دراجاتهم أسوة ببقية المركبات وهذا الحال ينطبق على البالغين أيضا، اضافة الى ان معظم تلك الدراجات غير مسجلة بدوائر المرور العامة ولا تخضع لشروط  السلامة والأمان. 

فللحد من تلك  الحوادث في المستقبل يجب عدم الاكتفاء بحملات موسمية تنظم فقط بعد وقوع حوادث خطيرة ،بل ضرورة تشديد الإجراءات على تلك الدرجات من قبل شرطة المرور بشكل مستمر ومباغث ومحاسبة وملاحقة المخالفين. 

0/Post a Comment/Comments