المنظمة الديمقراطية للصيد البحري بالداخلة تدق ناقوس الخطر في القطاع


نظمت المنظمة الديمقراطية للصيد البحري بجهة الداخلة وادي الذهب وقفة احتجاجية صباح اليوم الجمعة 07/08/20 على الساعة الحادية عشر أمام مقر مندوبية الصيد البحري بالداخلة على اثر التجاوزات والخروقات الواقعة والتي تمس الطبقة العمالية وخاصة التلاعبات التي يقوم بها بعض المسؤولين عن القطاع بالجهة بالإضافة إلى مايسمى بالفاعلين الجمعوين ورصدت كذلك مجموعة من التجاوزات كالمحسوبية و الزبونية في المناصب المتوفر  في مراكب الصيد بأعالي البحار  والتي استغلت فيها الوضعية الراهنة و التطورات الاقتصادية و الاجتماعية للبلاد عامة والطبقة الشغيلة في قطاع الصيد البحري .
وتأتي هذه الوقفة للتنديد بالتجاوزات التي بات يتخبط فيها قطاع الصيد البحري بالداخلة، وتزوير عدد من الوثائق الرسمية والتلاعب بالأرقام المدلى بها، للتغطية على اللوبيات المتخصصة في عمليات تهريب الأخطبوط وباقي المنتجات السمكية بشكل سري وغير قانوني.
هذه التجاوزات والتي بات يشتكي منها الكثير من المهنيين والعاملين في قطاع الصيد البحري بالداخلة، والذين أصبحوا يدقون ناقوس الخطر بشأن الطرق والأساليب الملتوية التي تنهجها لوبيات تهريب المنتجات البحرية، وعدم احترام الفترات القانونية للراحة البيولوجية لمختلف الأسماك، بما يؤثر على الاقتصاد الوطني ويضيع على خزينة الدولة ملايين الدراهم سنويا.