المركز المغربي لحقوق الإنسان يعزي الأستاذ هشام الحسني وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بطانطان في وفاة والدته



تعزيـــة:
                      بسم الله الرحمان الرحيم، 
"يا أيتها النفس المطمئنة ارجعي الى ربك راضية مرضية، فادخلي في عبادي وادخلي جنتي " 
                       صــدق اللــه العظيــم. 
   بقلوب خاشعة ومؤمنة بقضاء الله وقدره تلقى اعضاء مكتبي طانطان والوطية للمركز المغربي لحقوق الانسان نبأ وفاة المرحومة بإذن الله تعالى والـــدة الأستــاذ الأستاذ هشـــام الحسنـــي (وكيل الملك لدى ابتدائية الطنطان) ، سائلين الله العلي القدير أن يرحم الفقيدة، ويغفر جميع ذنوبها، ويجعلها في أعلى عليين مع الشهداء والصديقين والصالحين وحسن أولئك رفيقا، وأن يرزق جميع أفراد عائلتها الصغيرة والكبيرة الصبر والسلوان في هذا المصاب الجلل. 
                وإنا لله وإنا إليه راجعون.