بلاغ اجتماع المنظمة الجهوية للشبيبة التجمعية بجهة كلميم وادنون


عقد المكتب الجهوي لمنظمة للشبيبة التجمعية بجهة كلميم وادنون لقاءه الدوري مساء  يوم الأحد 12 يوليوز 2020 بمقر حزب التجمع الوطني للأحرار بإقليم طانطان ،و بحضور الإخوة أعضاء المنظمة الجهوية و السيد الكاتب الإقليمي لحزب التجمع الوطني للأحرار بطانطان ، و برئاسة الأخ أحمد زاهو ، و قد خصص اللقاء لتدارس مجموعة من المستجدات و على رأسها:  الإشادة بمختلف التدابير الإحترازية لمواجهة فيروس كورونا المستجد كوفيد 19 تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة محمد السادس نصره الله و أيده، كما تمت الإشادة بالدينامية التي تواصلها الهياكل الموازية للحزب و في مقدمتها الفيدرالية الوطنية للشبيبة التجمعية و حرصها على تنزيل البرامج التأطيرية عن بعد خلال فترة الطوارئ الصحية بالمملكة  .
و قد تم التنويه بالتواصل المستمر للسيدة المنسقة الجهوية " مباركة بوعيدة " و السادة المنسقين الاقليميين  من خلال مواكبة كل الأنشطة و البرامج الجهوية ، والتي كان آخرها  إنجاح فعاليات برنامج محطات 100 يوم  100مدينة على مستوى أقاليم جهة كلميم وادنون، كما نوه الحضور بالعمل الجبار الذي تقوم به السيدة : " مباركة بوعيدة"  رئيسة جهة كلميم وادنون ،مع التنويه بمجهودات السادة النواب البرلمانيين التجمعيين بالجهة : الإخوة " مصطفى مشارك"  ، " عبد الودود خربوش "  ، " مصطفى بايتاس "  على ما يقدمونه من عمل ترافعي حول الجهة .
وقد عبر الإخوة الأعضاء  عن استيائهم من مشروع القانون التعديلي للمالية و الذي لا يستجيب لتطلعات الشعب المغربي .
كما خلص جدول الأعمال إلى ضرورة التفاعل مع الأوضاع و المستجدات التي يعرفها كل إقليم بخصوص قضايا الشباب و الترافع عنها و في مقدمتها معضلة البطالة بالجهة، كما تم الإنكباب على مشروع أكاديمية الشباب التجمعي بجهة كلميم وادنون كتجربة نوعية سيتم تنزيلها بعد مرحلة الحجر الصحي ، هذا علاوة على  تثمين مبادرة الحزب الرائدة وطنيا و المتعلقة ب"مساهمات ما بعد كورونا" و التي تضمنت اقتراحات و اختيارات استراتيجية لمطامح وتطلعات المواطنات و المواطنين في المستقبل و بناء مغرب الغد .