بلاغ الحزب الاشتراكي الموحد بطانطان على إثر تداعيات الشكايتين المرفوعتين ضد كاتب الفرع نورالدين برودي


الحزب الاشتراكي الموحد 
فرع طانطان 

                                 بلاغ 
اجتمع فرع الحزب الاشتراكي الموحد بطانطان على اثر تداعيات الشكايتين المرفوعتين ضده في شخص كاتب الفرع الرفيق نور الدين برودي للتداول في شأنها واتخاذ الصيغ النضالية المناسبة للرد ؛كما ناقش قضايا أخرى تتعلق بالاقليم والمواطنين فاصدر البيان التالي:

                                      بيـــــان

ان الحزب الاشتراكي الموحد بطانطان وهو يتابع عن كثب تطورات الشكايتين المرفوعتين ضد كاتب الفرع المحلي للحزب الرفيق- نور الدين برودي-

الأولى: من طرف رجل أمن بمزعم اهانة موظف عمومي.

الثانية : من طرف الكاتب العام لعمالة اقليم طانطان, على خلفية تعليق الرفيق على بث مباشر لأحد شباب المنطقة الذي يشكو فيه الحيف والاقصاء الذي طاله.
وسعيا من المكتب المحلي  لمعرفة دواعي وملابسات رفع شكاية من طرف مسؤول ترابي,أجري اتصالا هاتفيا مع أحد المسؤولين بمصالح الكتابة العامة للعمالة بغرض ترتيب لقاء مع الكاتب العام الا ان هذه المحاولة باءت بالفشل, الأمر الذي استدعى التقدم بطلب كتابي رسمي؛
غير أن ديوان الكاتب العام رفض تسلم الطلب كما ان مكتب الضبط رفض بدوره التسلم بدون مبرر مقبول, وحيث ان عمالة الاقليم لا تتوفر على مكتب ضبط رقمي, وجه الطلب الى المعني برسالة مضمونة مع الاشعار بالتوصل.
أمام هذا الوضع, يعلن الفرع المحلي للحزب الاشتراكي الموحد بطانطان للرأي العام المحلي والوطني:

❖ استنكاره للتصرفات الادارية البائدة للكتابة العامة لعمالة اقليم طانطان.

❖ تضامنه المطلق واللامشروط مع كاتب الفرع , واعتبار متابعتة استهدافا وتضييقا على الحزب الاشتراكي الموحد بطانطان في ممارسة ادواره الدستورية.

❖ استعداده التام لمواجهة كل من سولت له نفسه المس بالحزب وسمعة مناضليه.

                         عاشت الجماهير الشعبية الأبية

              عاش الحزب الاشتراكي الموحد
                                                                           طانطان:12/06/2020