Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

اخر الأخبار

latest

إدارة مستشفى الطنطان ترفض المواد الطبية التي منحها المجلس الإقليمي لعدم توفرها على معايير الصحة والسلامة



رغم تسلم  إدارة مستشفى الحسن الثاني بالطنطان مواد  طبية وشبه طبية من المجلس الإقليمي للطنطان ،إلا أنه بعد معاينتها تم إكتشاف ان غالبيتها تفتقد للجودة والسلامة الصحية  مما يشكل خطرا على صحة المرضى خاصة وأن صلاحيتها على وشك الانتهاء الأمر الذي عجل من إدارة المستشفى ارجاعها إلى المجلس الإقليمي .
هذا العمل من المجلس الإقليمي ادانه مجموعة من النشطاء الفيسبوكيين والمدونين والساكنة معتبرين ان ما اقدم عليه المجلس الإقليمي، هو استهتار حقيقي بحياة المرضى خاصة في هذه الظروف العصيبة التي تمر منها بلادنا، مشددين على العشوائية في اتخاذ القرارات التي يعرفها المجلس بعدم التنسيق مع إدارة المستشفى قبل اقتناء هذه الأدوية، ومعرفة الخصاص والنقص الذي يعاني منه المشفى، وتكليف أصحاب الاختصاص للسهر على هذه العملية حتى لا يسقط المجلس في مثل هذه الأخطاء التي تهدد حياة المواطنين خاصة المرضى منهم.
 فالمواد الطبية التي رفض المستشفى تسليمها تناهز 100 مليون سنتيم وهي مواد غير صالحة للإستعمال، و توجد الآن بحوزة المجلس الإقليمي ومصيرها سيظل مجهول  كباقي الاتفاقيات التي عقدها المجلس مع المستشفى، الا ان فقدانه التقة في كل شركائه، يجعل التنزيل الحقيقي لهذه الاتفاقيات مستبعد ان لم يكن مستحيل. 
 فالمستشفى الإقليمي بالطنطان لازال ينتظر وفاء المجلس الإقليمي بتنزيل الإتفاقيات المبرمة مع المجلس خاصة المتعلقة بأطباء التعاقد وتسليم سيارات الإسعاف الخاصة بنقل الحالات المستعجلة، هذه الاخيرة اختار المجلس ان يزين بها اهم شوارع المدينة، ويجعل منها معرضا للسيارات بعد التقاط صور لها واللعب بها إعلاميا كامتياز قدمه المجلس للمستشفى والساكنة  .