Page Nav

HIDE

Grid

GRID_STYLE

اخر الأخبار

latest

لا تسامح ولا تهاون مع كل من يخرق حالة الطوارئ الصحية بالطنطان


رغم ان مدينة الطنطان من المدن التي لم تسجل بها اية حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد، الا ان السلطات تشتغل ليل نهار على إتخاذ كل التدابير الإحترازية و، ردع بكل صرامة كل المخالفين لقانون الطوارئ الصحية و التطبيق الصارم والحازم للمرسوم رقم 2.20.292 الصادر بالجريدة الرسمية عدد 6867 مكرر بتاريخ 23 مارس 2020، والذي يتعلق بسن أحكام خاصة بحالة الطوارئ الصحية وإجراءات الإعلان عنها.
 فتحت إشراف النيابة العامة المختصة بالطنطان تم اعتقال فتاتين لخرقهما لقانون الطوارئ الصحية والتجول بعد خروجهما بدون مبرر  للشارع بعد الساعة السادسة مساء، وكذلك لعدم  امتثالهما لأوامر  القوات العمومية فتم تطبيق القانون عليهما ووضعهما تحت الحراسة النظرية .
وفي نفس السياق تم توقيف سيارتين ذات الدفع الرباعي بالقرب من جماعة تلمزون إقليم الطنطان ،على متنهما مجموعة من الاشخاص، ولا يتوفر سائقي السيارتين على تصاريح الخروج، ويشتبه في تهريبهما للمواطنين من مدينة لأخرى، حيث أمرت النيابة العامة باعتقالهم ووضعهم تحت الحراسة النظرية لتعميق البحث معهم .
ويذكر ان السلطات بالطنطان قامت قبل يومين بوضع حواجز  رملية عالية  على كل المنافذ   البرية المؤدية للاقليم ، و نشر وحدات مراقبة على الطرق المعبدة وغيرها لتنزيل قرار منع تنقل المواطنين بين المدن وتفعيل إجراءات حالة الطوارئ الصحية.
للاشارة ساكنة الطنطان اسحسنت كل التدابير التي تقوم بها السلطات ويظهر ذلك جليا في امتثالها التام والطوعي لحظر التجول والتزامها المنازل، كما تشيد عبر صفحات التواصل بالمجهودات التي تبذلها السلطات العمومية والأمن بسهرهم المتواصل على سلامة الساكنة وتعاملهم المهني مع المواطنين، كما تطالب بتطبيق القانون على كل من خالفه، وذلك من   اجل المحافظة على صحة سكان المدينة والحد من تفشي وباء كورونا.