تشجيعا للناشئة جمعية جالية العبور بالعالم تبرم إتفاقية شراكة مع جمعية قدماء النهضة لكرة القدم



جمعية جالية العبور بالعالم تبصم من جديد بمسقط رأس منتسبيها الطنطان على عمل تضامني تشجيعي للرياضة وللفئات الصغرى ولمؤطري كرة القدم، بعقد اتفاقية شراكة هي الثانية من نوعها في أقل من أربعة أشهر، فبعد الاتفاقية الأولى لتشجيع كرة السلة، اليوم تبرم اتفاقية جديدة مع جمعية قدماء النهضة لكرة القدم الهدف منها تشجيع مؤطري كرة القدم على إعداد الناشئة وتاطيرها لإعداد جيل يمكن أن يحمل ألوان فريق النهضة ويعيد لها امجادها، بعد مجموعة من النكاسات ومحاولة القطع مع الاعبين الوافدين في المستقبل.
 اتفاقية الشراكة التي وقعتها جمعية جالية العبور بالعالم مع جمعية قدماء النهضة لكرة القدم عرفت حضور رئيس جمعية جالية العبور بالعالم و مجموعة من أعضاء المكتب المسير للجمعية و رئيس جمعية قدماء النهضة لكرة القدم ادريس الخنوشي المندوب الإقليمي لوزارة الشباب والرياضة بالطنطان ومجموعة من الاطر والكفاءات المحلية الرياضية قدماء النهضة الذين يشرفون حاليا على تأطير وتأهيل الناشئة بمدرسة النهضة لكرة القدم. 
بادرة طيبة من جمعية جالية العبور استحسنها الجميع ،وأشادوا بها و بالدور الذي أصبحت تلعبه جمعية جالية العبور بالعالم رغم حداثة ولادتها، إلا أنها تبرهن كل يوم على فاعليتها وأهدافها النبيلة التي تخدم المصلحة العامة والتشجيع المتواصل للجمعيات المحلية بإقليم الطنطان. 
TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *