عضة قطة تؤدي بحياة طفل بمدينة تارودانت



توفي، في الساعات الأولى من يومه السبت 20 يوليوز الجاري، الطفل “نزار العماري”، البالغ من العمر عشر سنوات، إثر مضاعفات ظهرت عليه بعض تعرضه لعضة قطة بحي “فرق الحباب” بمدينة تارودانت.

وأفادت مصادر محلية، أن الطفل “نزار” ظهرت عليه في الأيام الاخيرة، إثر تعرضه لعضة قطة، أعراض غريبة وغير مفهومة، أقرب ما تكون للهذيان، مع انقطاعه التام عن الكلام والأكل والشرب، مما عجل بنقله للمستشفى الإقليمي المختار السوسي بمدينة تارودانت، لتلقي العلاج، لكن سرعان ما وافته المنية بسبب تفاقم حالته.
الطفل الفقيد، وحسب ما صرحت به أسرته بالتبني، كان قد تعرض، خلال شهر رمضان الأخير، لعضة قطة، لم يتلقى بعدها العلاج الكافي والمعمول به في مثل هذه الحالات، ليسري السم في جسده الصغير في صمت، إلى ان تمكن من الفتك به صباح اليوم السبت، مما خلف موجة من الحزن العميق لدى أفراد أسرته وأقربائه.
عن جريدة الطريق_ اكادير
TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *