الملك يعين أعضاء المجلس الوطني لحقوق الانسان وبنصالح يخلف الصبار، وإطارين من ابناء الطنطان على رأس جهتين بالمملكة





 أعلن بلاغ للديوان الملكي عن تشكيلة المجلس الوطني لحقوق الانسان الجديدة، حيث تم تعيين منير بنصالح، الناشط السابق في حركة 20 فبراير، والقيادي بحركة أنفاس أمينا عاما للمجلس الوطني لحقوق الإنسان خلفا لمحمد الصبار.وعرف عن منير بنصالح نشاطه ضمن اتحاديي حركة عشرين فبراير، إضافة إلى قيادته لحركة أنفاس الديمقراطية، ونشاطه مع عدد من المنظمات والجمعيات الحقوقية، أما على المستوى المهني فهو يعمل مهندسا بشركة كولاس ريل المختصة في صيانة السكك الحديدية.وجاء تعيين منير بنصالح بعد اقتراحه كأمين عام للمجلس الوطني لحقوق الإنسان من طرف أمينة بوعياش، رئيسة المجلس، في سياق ضخ دماء جديدة في المجلس، وبعث حركية شابة داخله.وإضافة لمنير بنصالح فقد جرى تعيين كل من :
–  سلمى الطود، رئيسة للجنة الجهوية للمجلس بجهة طنجة-تطوان-الحسيمة؛ –  محمد العمارتي، رئيسا للجنة الجهوية للمجلس بالجهة الشرقية؛ – عبد الرحمن العمراني، رئيسا للجنة الجهوية للمجلس بجهة فاس-مكناس؛
 – حورية التازي صادق، رئيسة للجنة الجهوية للمجلس بجهة الرباط-سلا-القنيطرة؛
 –توفيق زينبي، رئيسا للجنة الجهوية للمجلس بجهة بني ملال-خنيفرة؛
 –السعدية وداح، رئيسة للجنة الجهوية للمجلس بجهة الدار البيضاء-سطات؛
 – مصطفى لعريسة، رئيسا للجنة الجهوية للمجلس بجهة مراكش-آسفي؛
 –فاطمة عراش، رئيسة للجنة الجهوية للمجلس بجهة درعة-تافيلالت؛
– محمد شارف، رئيسا للجنة الجهوية للمجلس بجهة سوس-ماسة؛
–إبراهيم لغزال، رئيسا للجنة الجهوية للمجلس بجهة كلميم-واد نون؛
– توفيق برديجي، رئيسا للجنة الجهوية للمجلس بجهة العيون-الساقية الحمراء؛
– ميمونة السيد، رئيسة للجنة الجهوية للمجلس لجهة الداخلة واد الذهب.
TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *