قبيلة ايت بوهو تتبرأ من مرتكبي جريمة قتل لحسن الزروالي


سلوف بوجمعة " مستشار و أحد أعيان قبيلة أيت بوهو بكليميم : نتأسف و نتألم من حادث مقتل المرحوم " لحسن الزروالي " بالعيون و نتبرأ من مرتكبي هذه الجريمة الشنعاء .
 لم يُخفِ المستشار " بوجمعة سلوف " أحد اعيان قبيلة أيت بوهو و عضو مجلس الكوركاس و نائب رئيس جماعة تكليت بإقليم كليميم، حسْرتهُ بعد واقعة مقتل المرحوم " لحسن الزروالي " الرجل المسن الوقور البالغ من العمر 69 سنة، الذي راح ضحية جريمة قتل ارتكبت في حقه من طرف شخصين أحدهما من قبيلة " أيت بوهو " .
 المستشار " بوجمعة سلوف " المتحدث بإسم قبيلة أيت بوهو بعد أن قدم تعازيه الحارة باسمه و باسم جميع مكونات و فعاليات القبيلة من شيوخ و نساء و شباب و اعيان و منتخبين لعائلة الفقيد " لحسن الزروالي و كذا لقبيلة اصبويا التي ينحدر منها المرحوم، فأبى إلى أن يقاسم عائلة و اسرة و قبيلة و كل معارف المرحوم هذا المصاب الجلل معبرا لهم عن أسفه و استنكاره رفقة قبيلته عن هذه الجريمة الشنعاء و البشعة التي تعتبر دخيلة على مجتمعنا .
كما أشار " بوجمعة سلوف " إلى ان قبيلة أيت بوهو تتبرأ من أحد مرتكبي هذه الجريمة ، مضيفا أن قبيلة ايت بوهو معروفة بعلاقاتها المتينة مع جميع قبائل الصحراء بوادنون و الساقية الحمراء و وادي الذهب، تنبذ كل الأفعال الإجرامية و تتبرأ منها براءة الذئب من دم يوسف.
TAG

عن الكاتب :

ليست هناك تعليقات

إرسال تعليق

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *